تشخيص خاطئ حرمها الرؤية 15 عاماً

  • الأحد 2022-01-16 - الساعة 09:50

شاشة نيوز - تسبب تشخيص خاطئ في حرمان سيدة أمريكية من الرؤية 15 عاماً، بعدما شخصها الأطباء بأنها مصابة بانفصام الشبكية أو الجلوكوما وتدهور بصرها تدريجياً، ولم يكن لديها أي فكرة عن شكل ابنتها المراهقة، ورأت حفيدها الأكبر آخر مرة عندما كان بعمر 3 أسابيع فقط.

لكن التشخيص كان غير صحيح، فقد كانت تعاني من إعتام عدسة العين، الذي يمكن إزالته بسهولة واستعادة بصرها. وبعد إجراء الجراحة، أصبحت رؤية كوني الآن 20/20 في كلتا العينين بحسب صحيفة ميرور البريطانية.